هل تعلم ما سيحدث لو أخرجت رأسك من نافذة الطائرة ؟ اكتشف الحقيقة


هل تعلم ما سيحدث لو أخرجت رأسك من نافذة الطائرة ؟ اكتشف الحقيقة

كثيرا ما نشاهد صورا لقبطان طائرة يلتقط صورة سلفي وقد أخرج رأسه من نافذة الطائرة، تبدو صورة رائعة وجميلة لكنها بالتأكيد غير حقيقية على الإطلاق، فهناك أسباب تجعل هذا الأمر مستحيلا.
متوسط ارتفاع الطائرات في الجو حوالي أحد عشر ألف متر، وقد تعلمنا سابقا في دروس العلوم أنه كلما ارتفعنا للأعلى كلما انخض الضغط الجوي وكلما أصبحت كمية الأكسجين اللازمة للتنفس أقل وأقل، هذا هو السبب الذي يجعل مقصورة الطائرة مضغوطة من الداخل، من الصعب جدا أن يستطيع الشخص التنفس في مثل هذه الظروف وهو ما يجعل إخراج الرأس من نافذة الطائرة أمرا مستحيلا، مع ارتفاع أحد عشر ألف متر ينخفض الضغط الجوي كما ذكرنا سابقا كذلك تنخفض درجات الحرارة إلى واحد وخمسين درجة مئوية ومن الصعب أن يستطيع أي شخص احتمال هذا الإنخفاض الحاد في درجات الحرارة.

 

 

تبلغ سرعة الطائرة في الجو بين ثمان مئة وثمانية وسبعين، وتسعمئة وستة وعشرين (كيلومتر في الساعة)، وإن كان من الصعب أن تبقي يدك في مكان واحد حين تخرجها من سيارة مسرعة، فتخيل أن تحمل الكاميرا في الجو بهذه السرعة العالية.
إن كانت لديك شكوك حول هذه النظرية فسبق وأن حصل تشقق في نافذة طائرة محلقة وكاد الهواء أن يسحب قبطان الطائرة إلا أن مضيفي الطيران إستطاعوا سحب ساقه واضطر مساعد القبطان للقيام بهبوط اضطراري وبعد الهبوط كان القبطان يعاني من قرصة برد شديدة وكسور عديدة لذلك في المرات القادمة التي تشاهد فيها مثل هذه الصور تأكد أنها معالجة بمهارت الفوتوشوب ليس إلا.


اترك تعليقك 0

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسجيل الدخول

Captcha!

اعادة تعيين كلمة المرور

العودة إلى
تسجيل الدخول
error: Content is protected !!
Choose A Format
Personality quiz
Series of questions that intends to reveal something about the personality